الصفحة الرئيسية                العودة لسيرة حكام العالم

خالد بن الوليد

خالد بن الوليد (584 - 642 م) صحابي وقائد ومخطط عسكري مسلم، غزا بلاد فارس، واحتل بلاد الروم، أسلم بعد غزوة الأحزاب. لقب بسيف الله المسلول.

 نشأته

ولد خالد بن الوليد بن المغيرة المخزومي في مكة، لأب شديد الثراء ورفيع النسب والمكانة هو الوليد بن المغيرة الذي قال فيه القرآن: "ذرني ومن خلقت وحيداً"، وأمه هي لبابة بنت الحارث الهلالية، ويمتد نسب خالد بن الوليد إلى الجد السابع للنبي محمد.

كان له ستة إخوة وأختان، نشأ معهم نشأة مترفة، وتعلم الفروسية منذ صغره مبدياً فيها براعة مميزة، جعلته يصبح أحد قادة فرسان قريش.

كان خالد بن الوليد مترددا في النظر للاسلام ، وحارب المسلمين في غزوتي احد و الاحزاب و لم يحارب في بدر لانه كان في بلاد الشام وقت وقوع الغزوة الاولى بين المسلمين و مشركي قريش ، غير أنه بدأ يميل إلى الإسلام وأسلم بعد صلح الحديبية، رغم أنه كان صاحب دور رئيسي في هزيمة المسلمين في غزوة أحد في نهاية الغزوة بعد ان قتل من بقي من الرماة المسلمين على جبل احد و التف حول جيش المسلمين و طوقهم من الخلف و قام بهجوم ادى إلى ارتباك صفوف جيش المسلمين.

أعلى الصفحة

 

 إسلامه

أسلم خالد في صفر للسنة الثامنة الهجرية، قبل فتح مكة بستة أشهر، وقبل غزوة مؤتة بنحو شهرين، وذهب ليعلن إسلامه بين يدي الرسول صل الله عليه و سلم برفقة صاحبه عمرو بن العاص، وبدأ منذ ذلك الحين جهده و عمله الحثيث الكبير في نصرة الإسلام و المسلمين و نشر دين الله في الارض.

شارك خالد في أول غزواته في غزوة مؤته ضد الغساسنة و الروم وظهر نبوغه العسكري في هذه الغزوة و انقذ جيش المسلمين و قام بخداع جيش الروم و انسحب بجيش المسلمين في أروع خطة انسحاب في التاريخ و عاد بهم إلى المدينة المنورة وفي هذه الغزوة سماه الرسول صلى الله عليه وسلم سيف الله. ولقد امره الرسول صلى الله عليه و سلم على أحد الكتائب الاسلامية التي تحركت لفتح مكة واستعمله الرسول أيضا في سرية للقبض على اكيدر ملك دومة الجندل أثناء غزوة تبوك.

وأثرى مشاعره وعقله و لقد طفق خالد ينهل من مدرسة النبوة العظيمة حتى اصبح القائد الذي يعلم إلى اليوم قادة العالم، ولا ننسى ان خالد بن الوليد طالب نجيب في مدرسة الرسول صلى الله عليه وسلم. والجدير بالذكر أن خالد بن الوليد كان يتعلم من رسول الله صلى الله عليه وسلم الكثير من نواحي الحياة وتعلم من الرسول صلى الله عليه وسلم الكثير من التكتيكات العسكرية والنصائح التي نفعته في ما بعد في معاركه ولقد هذبه الرسول صلى الله عليه وسلم وعلمه وأدبه وصقل موهبته.

أعلى الصفحة

 

 دوره في حروب الردة

قام خالد بن الوليد بدور كبير جدا في حروب الرده بعد وفاة النبي صلى الله عليه و سلم و واجه بجيشه اقوى جيوش المرتدين و واجه المرأة سجاح مدعية النبوة و مالك بن نويرة الذي ساعدها و رد اموال الزكاة لمن دفعها بعد ان كان جمعها لتوريدها لبيت مال المسلمين و قد اقر سجاح و اتباعها في ما فعلوه في من ثبت من اهل قبائلهم على الاسلام و نال مالك بن نويرة جزاء ما فعل و نفذ خالد بن الوليد ما امره به الخليفة ابو بكر الصديق حيث قتل كل من قتل مسلما او ساهم في قتل مسلم.

ثم قام بمواجهة مسيلمة الكذاب مدعي النبوة الذي امتلك اكبر جيوش المرتدين و هزمه في معركة اليمامة و هي من اكبر المعارك التى خاضها المسلمين مع المرتدين.

أعلى الصفحة

 

 دوره في فتح بلاد فارس و العراق

قام خالد بن الوليد بدور جليل في تدمير امبراطورية فارس الكبرى و تدمير جيوشها و خاض بجيشه من خيرة الصحابة و عددهم ما يقرب من 18 الف مقاتل مسلم حق معارك طاحنه مع جيوش الفرس نذكر منها معركة كاظمه و الابله و المزار و اليس و الولجه و الانبار و عين التمر و قد ظهر من عبقرية خالد العسكرية الكثير في هذه المعارك الكبيرة و استخدم من اساليب القتال و تكتيكات فن الحرب الكثير و نفذ استراتيجيات و خطط عسكرية عظيمة جدا تدرس حتى الان في الكليات و المعاهد العسكرية.

أعلى الصفحة

 

 

 دوره في فتح بلاد الروم و الشام

ارسله الخليفة ابو بكر الصديق لنجدة جيوش المسلمين في الشام بعد ان ثبت خالد بن الوليد اقدامه في العراق و دمر معظم جيوش الفرس ، تحرك خالد بن الوليد و قطع صحراء السماوة و معه دليله رافع و جيشه جيش الزحف و وصل في وقت قليل لنجدة المسلمين في بلاد الشام و شارك في معارك طاحنه حاسمة في بلاد الشام منها معركة فتح دمشق و اجنادين و فحل و معركة السوق و اليرموك الكبرى و اظهر نبوغ في التخطيط عسكري و شجاعه و اقدام منقطع النظير.

كانت رايته تسمى راية العقاب، من اكبر ضباطه و مساعدين كان ضرار بن الازور (الفارس العاري الصدر) و لضرار الكثير من المواقف المشرفة البطولية في المعارك و هو فارس مقدام لا يشق له غبار.

كان خالد بن الوليد هو والزبير بن العوام الوحيدان اللذان كانا يقاتلا بسيفين في وقت واحد وكانا يوجهان فرسهما بأرجلهم.

وواصل خالد تألقه وأعماله البطولية عندما كان من القلة القليلة التي استبسلت في الدفاع عن رسول الله في معركة حنين، قبل أن يجمع جيش المسلمين المذعور ويعيد ترتيبه بعد الهرج والمرج الذي ساده، ليقوده لاحقاً إلى فوز ساحق على قبيلة هوازن في معركة طاحنة. ولم تتوقف إنجازاته على فترة حياة محمدٍ صلى الله عليه وسلم، بل واصل القائد البطل خدمته للدين الحنيف عندما أخمد أكبر حركة كادت تودي بحياة الأمة بهزيمته لأبرز المرتدين ومدعي النبوة: طليحة بن خويلد وسجاح ومسيلمة الكذاب، قبل أن يتجه لمساندة باقي الجيوش المسلمة التي حاربت المرتدين الذين انقلبوا على أعقابهم بعد وفاة النبي صلى الله عليه وسلم. ولم يهدأ لسيف الله بال قبل أن يكمل المشوار الذي بدأه ويقود جيوش المسلمين لفتح العراق وبلاد فارس ومساندته للجيوش التي قصدت بلاد الشام لنشر الدين الحنيف في تلك الأراضي، قبل أن يقول كلمته الشهيرة وهو على فراش الموت في مدينة حمص: " ما في جسدي موضع شبر إلا وفيه ضربة بسيف، أو رمية بسهم، أو طعنة برمح، وها أنا ذا أموت على فراشي حتف أنفي، كما يموت البعير، فلا نامت أعين الجبناء"!


خالد بن الوليد

قائمة بمشاهير الصحابة
أبو هريرة أبو ذر الغفاري أبو سعيد الخدري أبو سفيان بن حرب
أسامة بن زيد بن حارثة أرقم بن أبي الأرقم أسامة بن أخدري التميمي أسعد بن زرارة
أنس بن مالك أبو الدرداء الأنصاري أبو بكر أبو عبيدة عامر بن الجراح
أبو موسى الأشعري الأرقم بن أبي الأرقم الزبير بن العوام العباس بن عبد المطلب
المقداد بن عمرو الوليد بن الوليد بن المغيرة براء بن مالك بلال بن رباح
جعفر بن أبي طالب ثابت بن الدحداح حسان بن ثابت حمزة بن عبد المطلب
زيد بن حارثة خالد بن الوليد سعد بن أبي وقاص طلحة بن عبيد الله
سعيد بن زيد سلمان الفارسي سهيل بن عمرو عبادة بن الصامت
عبد الله بن رواحة عبد الله بن عباس عبدالله بن الزبير عبدالله بن عمر بن الخطاب
عثمان بن عفان عمر بن الخطاب عمار بن ياسر علي بن أبي طالب
كعب بن مالك معاوية بن أبي سفيان معاذ بن جبل  

أعلى الصفحة

الصفحة الرئيسية             العودة لسيرة حكام العالم